شرح دعاء أبي حمزة الثمالي (٨٥)

شرح دعاء أبي حمزة الثمالي (٨٥):
”وَلا تَجْعَلْ شَيْئاً مِمّا أَتَقَرَّبُ بِهِ فِي إِناء اللَّيْلِ وَأَطْرافِ النَّهارِ رِياءً وَلا سُمْعَةً وَلا أَشَراً وَلا بَطَراً“
الرياء :الرّياء أصلها الرؤية، والرّياء هو القيام بالأعمال الحسنة في سبيل الحصول على إعجاب النّاس دون قصد القربة و حتى لو كان ضمن طلب التقرب ، فيعتبر شركاً . ويُعرف الرّياء بأنه مخالفة الأعمال الظاهرة لما هو مخفيّ من النوايا الباطنة، بقصد الحصول على ثناء النّاس وحمدهم وإعجابهم، فالمرائي في الحقيقة هو المنافق الذي يظهر شيئا و يبطن شيئا آخر . والرياء من أوضح صفات المنافقين . قال تعالى : ”يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا“ و لذلك فإن عمل المرائي باطل لأن العمل لابدّ أن يكون فيه الخلوص و قصد القربة المطلقة الى رب العباد . والرياء يكون في أصول العقيدة أو الأخلاق الفاضلة أو الأعمال الحسنة . والرياء يؤدي الى زوال نور الإيمان من وجه المرائي و خروج الإيمان من قلبه . جاء عن الإمام الصادق عليه السلام قوله :”قال الله عز وجل: أنا خير شريك، من أشرك معي غيري في عمل عمله لم أقبله إلا ما كان لي خالصاً“.
و هناك علامات للمرائي ، وردت كثيرا في الأحاديث الشريفة نختصر بواحدة منها عن رسول الله صلى الله عليه و آله :  “ثلاث علامات للمرائي: ينشط إذا رأى الناس، ويكسل إذا كان وحده، ويحب أن يُحمد في جميع أموره“. نعوذ بالله من هذا المرض القلبي الخبيث الذي يهدم الأعمال هدما .
السُّمعة :بضم أوله وسكون ثانيه ، الصيت ، الذكر الحسن والكلمة مأخوذة من السّمع . يقال : فعل ذك رياء و سمعة أي ليراه الناسُ ويسمعوه .
الفرق بين الرياء و السمعة :الرياء مشتق من الرؤية، والمراد به إظهار العبادة بنية رؤية الناس لها فيحمدوا صاحبها على ما أتى به من عمل صالح ، فالرِّياء هو العمل لرؤية الناس كالصلاة والصدقة، وأما السُّمعة: فهي من السماع، والمراد العمل لأجل سماعهم وإسماعهم كالقراءة والوعظ والذكر، فالرياء يتعلق بحاسة البصر، والسُّمعة بحاسة السَّمع . وفي الحقيقة فإن السمعة مثلها كمثل الرياء ، وإنهما لشرك بالله من حيث العمل لا المعتقَد .
و عن أمير المؤمنين (عليه السلام) أنه قال : «اخشوا الله خشيةً ليست بتعذير ، واعملوا لله في غير رياء ولا سمعة ؛ فإنّ من عمل لغير الله وكّله اللّه إلى عمله .»
و عن محمّد بن عرفة ، قال : قال لي الإمام الرضا عليه السلام : « يا ابن عرفة ، اعملوا لغير رياء ولا سمعة ؛ فإنّه من عمل لغير الله وكّله الله إلى من عمل» . (أي أنه يقال له أطلب أجر عملك ممن عملت لأجله فلا أجر لك عند الله ).
يجب القول بأنه ليس كل عمل في مرأى و مسمع من الناس رياء أو سمعة فرُبّ صدقة يدفعها مؤمن لوجه الله و لكن بين مرأى من الناس لكي يشجع و يشوّق الآخرين فإن في هذا العمل أجران ان شاء الله و رُب موعظة لا يريد صاحبها الا التقرب الى الله فيخرج كلامه من القلب ليسكن قلوب الآخرين في صفاء و خلوص نية و تقرب الى الباري سبحانه .
الأشِر : الأشِر فاعلٌ من أشَر بمعنى مرح و استكبر . والأشر أيضا جاء بمعنى الأكثر سوءاً وفساداً .
جاء في الكتاب المجيد : ” بل هو كذاب أشر“. والمقصود من الأشر: المَرِح ذا التجبر والكبرياء , والمَرِح من النشاط والكبر. أو كثير الشر . وقال أحدهم : الأشر الذي لا يبالي ما قال .
وكان الإمام الصادق عليه السلام يقول اذا خرج الى الصلاة : ” اللهم إني أسألك بحق السائلين لك وبحق مخرجي هذا ، فإني لم أخرُج أشِرا و لا بَطرا ولا رئاءً ولا سُمعة و لكن خرجت ابتغاء رضوانك واجتناب سخطك ، فعافني بعافيتك من النار .“
و عندما يكتب الإمام الحسين عليه السلام عبر رسالته الى أخيه ابن الحنفية : ” إني لم أخرج أشرا و لا بطرا ولا مفسدا و لا ظالما ، وإنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي ، أريد أن آمُر بالمعروف و أنهى عن المنكر و أسير بسيرة جدي و أبي علي بن أبي طالب ”، فإنه يعني بهذه الجملة الخالدة هدف فيامه و نهضته ضد الظلم والجور والطغيان و الفساد وانه ليس أشرا مرحا متكبرا يريد السلطة لنفسه بل خرج بنية صادقة سليمة لطلب الإصلاح في أمة جده المصطفى صلى الله عليه و آله .
البطر : بطر الرجل أي وقع في الكبرياء بعد أن غالى في الزهو و المرح . و بطر أي طغَى وغالى في مَرحِه وزهْوِه واستخفافه و جاوز الحدَّ  و كأنه مرادف للأشر ولكن بصورة أكثر تعجرفا و علوا وفسادا. جاء في الكتاب الكريم : ” و كم أهلكنا من قرية بطِرت معيشتها ” البطر في النعمة : الكفران والطغيان بها . وهناك من يقول : بطرت أي جهلت شكر النعمة فالبطر كافر بالنعمة و جاهل بها . وان كان الأشر بمعنى المرح فالبطر أيضا شدة المرح الى حد الطغيان والفجور .



التصنيفات :مقالات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: