خلعت النعلين لألثم صفحة أرض الطور

Mesquita Xeic Lotf Allah, Isfahan

أسكرني سحررحيق الحب

لمحة حب منه تجلت في الكأس

امتلأت كأس الحب

تجرعت الكأس الأولى

فسكرت

رشفت من الكأس الأخرى رشفة حب

كدت أموت من السكر

و .. ليتني متّ و لم أصحُ

مهلا .. مهلا ..

لم تسكرني الكأس

ذكر الحبيب أنساني نفسي .. فسكرت

نقطة عابرة من ذكر الله ..

تجلت على صفحات البحر ..

فانشطرت صفين

فرأى الركب طريق العشق .. وسط الماء

انعكست تلك الصفحة فوق الجبل الأشمخ

فتدكى و تفطّر

خرّ العاشق مغشيــا

وسط النار ..

فوق الغيم ..

تحت ظلال الأشجار

رأيت تجلي الحق بروحي

و سمعت الصرخة

فسكرت ..

و ثملت ..

و طربت

خلعت النعلين لألثم صفحة أرض الطور

بعينيّ ..

بقلبي ..

بوجودي ..

و بكلي

فتجلّى لي صورتــه

بتّ كمن هو مجنون .. لا يعرف أين يسير

و سأبقى سكرانا .. مجنوناً طيلة عمري

مادام الرب تجلى في روحي

ليعيد السكر اليّ

فلا أصحو ولن أصحو أبدا

«  و لمثل هذا فليعمل العاملون »

الطور



التصنيفات :خواطر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: